شاركنا تاريخ ميلادك!
تاريخ الميلاد
تاريخ الميلاد المدخل غير مكتمل يرجى ادخال تاريخ ميلاد صحيح
×
الجزء الثالث / تاريخ وعمارة الأسوار والأبواب , الحصون والآطام , القلاع والأبراج
220.00 ريـال

الجزء الثالث / تاريخ وعمارة الأسوار والأبواب , الحصون والآطام , القلاع والأبراج

كن أول من يقيِّم هذا المنتج 

220.00 ريـال 

  - ستوفر -220.00 ريـال
الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة  التفاصيل
رقم ال ISBN
9960-49-799-2
الفئات
الهندسة المعمارية والديكور الداخلي
الكاتب
عبدالعزيز الكعكي
الناشر
متحف دار المدينة
الوصف:

المجلد الأول : تاريخ وعمارة الحصون والآطام المجلد الثاني : تاريخ وعمارة الأسوار والأبواب , القلاع والأبراج المجلد الأول :إن البنية العمرانية للمدينة المنورة , يثرب ما قبل الإسلام , من أهم المراحل التي كشفت النقاب عن مجموعة من التشكيلات العمرانية المحلية المتناثرة والتي رسمت جملة الخصائص والسمات المعمارية للبنية العمرانية في ذلك الوقت . وما أن تقلب في صفحات تاريخ هذه المرحلة حتى تتسطر أمامنا ...

اشحن الى الرياض (تغيير المدينة)
التوصيل خلال الأحد ١٨ نوفمبر - الثلاثاء ٢٠ نوفمبر الي الرياض

حالة السلعة:
جديدة
البائع:
hassan.taher (لا يوجد تقييم)

معلومات المنتج

  •  

    المواصفات

    رقم ال ISBN
    9960-49-799-2
    الفئات
    الهندسة المعمارية والديكور الداخلي
    الرقم المميز للسلعة
    2724331224871
    المؤلفين
    الكاتب
    عبدالعزيز الكعكي
    المؤلفين
    الناشر
    متحف دار المدينة
    رقم ال ISBN
    9960-49-799-2
    الفئات
    الهندسة المعمارية والديكور الداخلي
    الرقم المميز للسلعة
    2724331224871
    المؤلفين
    الكاتب
    عبدالعزيز الكعكي
    المؤلفين
    الناشر
    متحف دار المدينة
    اللغات والبلدان
    لغة الكتاب
    العربية
    إقرأ المزيد
  •  

    الوصف:

    المجلد الأول : تاريخ وعمارة الحصون والآطام
    المجلد الثاني : تاريخ وعمارة الأسوار والأبواب , القلاع والأبراج
    المجلد الأول
    :إن البنية العمرانية للمدينة المنورة , يثرب ما قبل الإسلام , من أهم المراحل التي كشفت النقاب عن مجموعة من التشكيلات العمرانية المحلية المتناثرة والتي رسمت جملة الخصائص والسمات

    المجلد الأول : تاريخ وعمارة الحصون والآطام
    المجلد الثاني : تاريخ وعمارة الأسوار والأبواب , القلاع والأبراج
    المجلد الأول
    :إن البنية العمرانية للمدينة المنورة , يثرب ما قبل الإسلام , من أهم المراحل التي كشفت النقاب عن مجموعة من التشكيلات العمرانية المحلية المتناثرة والتي رسمت جملة الخصائص والسمات المعمارية للبنية العمرانية في ذلك الوقت .
    وما أن تقلب في صفحات تاريخ هذه المرحلة حتى تتسطر أمامنا وبكل وضوح تاريخ وعمارة الآطام والحصون كإحدى العناصر المعمارية الهامة آنذاك , وقد كانت تلك الحصون والآطام من عز أهل المدينة ومنعهتم التي يفتخرون بها ويتحصنون فيها من عدوهم , كما لعبت دورا بارزا في عمارة يثرب مع ما أقيم بجوارها من دور ومنازل ظهرت لتلبي احتياجات ومتطلبات السكان .
    إن التعرف على جملة الآطام والحصون التي بنيت في ذلك الوقت وتحديد مواقعها ضمن منازل تلك القبائل تتطلب ضرورة التعرف على منازل تلك القبائل بدءا من القبائل العربية الأولى القادمة من اليمن وبقايا العماليق إلى من لحق بهم من القبائل الغير عربية المهاجرة من بلاد الشام وما تلاها من هجرة الأوس والخزرج . وهذا ما قام الكتاب في مجلده الأول "تاريخ وعمارة الحصون والآطام" بدراسته بشكل مفصل ومرتب يسهل التعرف على منازل تلك القبائل وبطونها وما ارتبط بها من حصون وآطام , ثم قدم الكتاب في نهاية المجلد الأول دراسة تفصيلية لأهم الحصون والآطام التي لا تزال آثارها باقية حتى اليوم كحصن كعب بن الأشرف وأطم الضحيان وأطم صرار وغيرها .
     
    المجلد الثاني:
    أما المجلد الثاني فقد تحدث عن "تاريخ وعمارة الأسوار والأبواب , القلاع والأبراج" والتي حظيت باهتمام الكثير من المؤرخين والرحالة , حتى أن بعضهم تناول وصف أدق التفاصيل عن مسيرة بنائها من أول عمارة على يد إسحاق بن محمد الجعدي سنة 263هـ / 786-877م , وحتى آخرها في عهد السلطان عبد الحميد الثاني عام 1305هـ / 1887م إلى أن بدأت إزالتها في حوالي عام 1370هـ / 1950م .
    واتبع مؤلف الكتاب في هذا الجزء المنهج الوصفي التاريخي فقد تناول كل معلم بشكل مفصل واستقصى قدر الإمكان ما ورد فيه من معلومات سواء من كتب التاريخ أو ما استنبط أصلا من الحوادث التاريخية أو ما وجد من تسجيل ووصف ومشاهدات لبعض الرحالة الذين قدموا إلى المدينة المنورة في فترات زمنية مختلفة , ورتب المؤلف دراسة كل معلم ترتيبا منطقيا فقد حدد مواقعه من المصورات الجوية وحدوده وما يحيط به , ثم وجه دراسته لهذه المعالم بوصف تفصيلي يغطي كافة جوانبها موضحا كل ذلك بالمخططات اللازمة , ووثق الموجود منها بالصور والمخططات والمساقط الأفقية التي رفعها للمعالم من واقع الطبيعة .
    وقد انتهى هذا المجلد بذكر أهم الخصائص العمرانية المعمارية لعمارة القلاع والأبراج في المدينة المنورة آنذاك .

 

تقييمات المستخدمين

0
لا يوجد تقييمات بعد
كن أول من يقيِّم هذا المنتج
قيِّم هذا المنتج:

إعلانات مُموَّلة لك

×

الرجاء تأكيد رقم هاتفك الجوال لإكمال عملية الشراء

سنقوم بإرسال رسالة نصية تحتوي على رمز التفعيل، الرجاء التأكد من رقم هاتفك الجوال ادناه، ثم انقر على زر "أرسل رمز التفعيل".