شاركنا تاريخ ميلادك!
تاريخ الميلاد
تاريخ الميلاد المدخل غير مكتمل يرجى ادخال تاريخ ميلاد صحيح
×
كتاب كهولة قبل البلوغ للمؤلف د إيهاب عويص
60.00 ريـال

كتاب كهولة قبل البلوغ للمؤلف د إيهاب عويص

كن أول من يقيِّم هذا المنتج 

60.00 ريـال 

  - ستوفر -60.00 ريـال
الأسعار تشمل ضريبة القيمة المضافة  التفاصيل
رقم ال ISBN
978-603-90437-2-0
الفئات
روايات تصويرية
غلاف الكتاب
غلاف عادي
لغة الكتاب
العربية
الوصف:

قصة حاخام شابٍّ, شابَ من هَوْلِ ما اكتشفه من التحريفات التي طالت فرقَ وطوائفَ أهلِ الكتاب, ولكنه يظل محافظاً على إيمانه, واثقاً بأنَّ الربَّ لا يترك الإنسان دون طريق لخلاصه, فراح يُنَقِّبُ في تاريخ الأديان وتشَكلها وتدوين أسفارها, ليصل إلى الخلاص الذي شوهه الأحبار والملوك والحكماء. إلا أن ذلك جعله يُتهم بالميل إلى الإسلام مراراً وتكراراً, وهو ما اعتبره ظلماً كبيراً لمنطقه وإقلالاً من شأنه؛ ...

اشحن الى الرياض (تغيير المدينة)
التوصيل خلال السبت ٢٣ نوفمبر - الإثنين ٢٥ نوفمبر الي الرياض

حالة السلعة:
جديدة
البائع:
Dar.Rewayah (100% تقييم ايجابي)

معلومات المنتج

  •  

    المواصفات

    رقم ال ISBN
    978-603-90437-2-0
    عدد الصفحات
    697
    الوزن
    0.85
    الفئات
    روايات تصويرية
    رقم ال ISBN
    978-603-90437-2-0
    عدد الصفحات
    697
    الوزن
    0.85
    الفئات
    روايات تصويرية
    غلاف الكتاب
    غلاف عادي
    لغة الكتاب
    العربية
    الناشر
    دار رواية للنشر
    الرقم المميز للسلعة
    2724476228338
    المؤلفين
    الكاتب
    د إيهاب عويص
    إقرأ المزيد
  •  

    الوصف:

    قصة حاخام شابٍّ, شابَ من هَوْلِ ما اكتشفه من التحريفات التي طالت فرقَ وطوائفَ أهلِ الكتاب, ولكنه يظل محافظاً على إيمانه, واثقاً بأنَّ الربَّ لا يترك الإنسان دون طريق لخلاصه, فراح يُنَقِّبُ في تاريخ الأديان وتشَكلها وتدوين أسفارها, ليصل إلى الخلاص الذي شوهه الأحبار والملوك والحكماء. إلا أن ذلك جعله

    قصة حاخام شابٍّ, شابَ من هَوْلِ ما اكتشفه من التحريفات التي طالت فرقَ وطوائفَ أهلِ الكتاب, ولكنه يظل محافظاً على إيمانه, واثقاً بأنَّ الربَّ لا يترك الإنسان دون طريق لخلاصه, فراح يُنَقِّبُ في تاريخ الأديان وتشَكلها وتدوين أسفارها, ليصل إلى الخلاص الذي شوهه الأحبار والملوك والحكماء. إلا أن ذلك جعله يُتهم بالميل إلى الإسلام مراراً وتكراراً, وهو ما اعتبره ظلماً كبيراً لمنطقه وإقلالاً من شأنه؛ فقد تقبل بالكاد فكرة أن تكون الحقيقة التي غادرت اليهودية قد استقرت في أحد طوائف المسيحية باعتبار أن المسيحية نزلت بالأصل على بني إسرائيل,؛ بل وكلما اصطدم بالإسلام أثناء بحثه عن الحقيقة, التفت عنه مستحضراً ما يعرفه عن شبهاته وحال معتنقيه. وبعد أن يفقد الأمل في العثور على ضالته يقرر أن ينتظر مسيح الرب المُخَلِّصَ, وأن يموت على الحنيفية إن لم يدركه, ولكن الأمور تجري على عكس ما يشتهي, وتقوده الحقائق التي اكتشفها إلى غير ما خطط له.

 

تقييمات المستخدمين

0
لا يوجد تقييمات بعد
كن أول من يقيِّم هذا المنتج
قيِّم هذا المنتج:

إعلانات مُموَّلة لك

×

الرجاء تأكيد رقم هاتفك الجوال لإكمال عملية الشراء

سنقوم بإرسال رسالة نصية تحتوي على رمز التفعيل، الرجاء التأكد من رقم هاتفك الجوال ادناه، ثم انقر على زر "أرسل رمز التفعيل".