Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
This item is currently out of stock
الفردوس المستعار والفردوس المستعاد
Be the first to rate this product 
×
Check Products in stock Products in stock

Sponsored products for you

PRODUCT INFORMATION

  •  

    Specifications

    Category Type
    Religious & Spirituality
    Item EAN
    2724323330641
    People
    Author
    أحمد خيري العمري
    People
    Publisher
    دار الفكر
    Languages and countries
    Book Language
    Arabic
    Category Type
    Religious & Spirituality
    Item EAN
    2724323330641
    People
    Author
    أحمد خيري العمري
    People
    Publisher
    دار الفكر
    Languages and countries
    Book Language
    Arabic
    Read more
  •  

    Description:

    الكتاب من ثلاثة محاور أساسية..
    * المحور الأول عنوانه "وجهٌ آخر للصراع"، يطرح في فصليه فكرة أن الصراع الحالي ليس صراعًا عسكريًا بالضرورة، بل هو حضاري ثقافي وقيمي في أساسه..
    في الفصل الأول من هذا المحور، "دينٌ جديد"، يناقش فكرة أن أمريكا أصبحت بمثابة دينٍ جديدٍ يغزو العالم بأفكاره ومعتقداته ونمط حياته

    الكتاب من ثلاثة محاور أساسية..
    * المحور الأول عنوانه "وجهٌ آخر للصراع"، يطرح في فصليه فكرة أن الصراع الحالي ليس صراعًا عسكريًا بالضرورة، بل هو حضاري ثقافي وقيمي في أساسه..
    في الفصل الأول من هذا المحور، "دينٌ جديد"، يناقش فكرة أن أمريكا أصبحت بمثابة دينٍ جديدٍ يغزو العالم بأفكاره ومعتقداته ونمط حياته أكثر منها مجرد دولةٍ إمبراطوريةٍ عظمى كسالف الدول التي سادت العالم سابقـًا. لبُّ هذا الدين الجديد وأساسه المتين يرتكز على فكرة الحلم الأمريكي: الرفاهة والترف، والعيش في فردوس السلع الأرضية.
    في الفصل الثاني، "سيناريو الفقدان وخطة الاستعادة"، يربط الكتاب بين الحلم الأمريكي الذي اجتاح العالم، وبين محاولات الإنسان العودة إلى الفردوس منذ خروجه منه، عبر تكوين فردوسٍ أرضيٍّ، وهي الرحلة التي ابتدأت بآدم خروجًا، وبإبراهيم بحثًا، وبسيدنا محمدٍ (ص) انتهاءً، وهو يقلب وجهه بين مختلف الوجهات.
    المحور الثاني من الكتاب "ثوابت الأركان"، يناقش ثوابت الفردوس الأمريكي الخمسة: المادية، الفردية، الاقتصاد الحر، الاستهلاك، العيش في الحاضر (الآن وهنا), ويحاول أن يقارن ويمايز بينها وبين ثوابتنا وأركاننا: هل يمكن لهذه الثوابت أن تتأسلم وتشهر إسلامها بمجرد وضعنا لشعاراتٍ إسلاميةٍ عليها؟ أم أن الفرق والتمايز بينهما أبعد من ذلك بكثير؟
    ينتهي المحور الثالث باستشرافٍ لضرورة وجود بديلٍ للأفكار التقليدية السائدة التي انتهت مدة فعاليتها وصلاحيتها، دون أن يعني ذلك أبدًا أن يكون البديل نسخةً مستعارةً من فردوسٍ أمريكي، حتى لو كان هذا الفردوس واقعًا حقيقيًا عندهم.

 

Customer Reviews

0
No ratings yet
Be the first to rate this product
Rate this product:

×

Please verify your mobile number to complete your checkout

We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

+ Edit