Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
كتاب ولدي للمؤلف محمد هيكل - باللغة العربية
50.00 SAR

كتاب ولدي للمؤلف محمد هيكل - باللغة العربية

Be the first to rate this product 

50.00 SAR 

  - You Save -50.00 SAR
All prices include VAT  Details
Category Type
Short Stories & Anthologies
ISBN
9789778171532
Book Language
Arabic
Publisher
سيبويه
Description:

شكلت كلمة «الموت» المِفْصَل في تعامل المؤلف مع كتابه، فجعلته يُهديه إلى ولده «ممدوح» الذي اختَطفه الموت، كما جعلته يُبدل عنوانه إلى «ولدي» بدلًا من «خلال أوروبا» الذي كان يعتزِم تسمية الكتاب به أملًا في تقديمه ككتابٍ سياحي يُهديه إلى زوجته احتفَاءً بزيارتهما لأقطار أوروبا شرقًا وغربًا. وقد تجلت ملكات محمد حسين هيكل الإبداعية حينما أشرك البلدان التي زارها في استحضار مأساة ولده؛ فيذكر مدينة ...

Ship to Riyadh (Change city)
Delivered within Monday, Jan 27 - Wednesday, Jan 29 to Riyadh
Only 5 left in stock!

Condition:
New
Sold by:
sibawayhbooks

PRODUCT INFORMATION

  •  

    Specifications

    Category Type
    Short Stories & Anthologies
    ISBN
    9789778171532
    Book Language
    Arabic
    Publisher
    سيبويه
    Category Type
    Short Stories & Anthologies
    ISBN
    9789778171532
    Book Language
    Arabic
    Publisher
    سيبويه
    Item EAN
    2724770744879
    People
    Author
    محمد هيكل
    Technical Information
    Binding
    Paperback
    Read more
  •  

    Description:

    شكلت كلمة «الموت» المِفْصَل في تعامل المؤلف مع كتابه، فجعلته يُهديه إلى ولده «ممدوح» الذي اختَطفه الموت، كما جعلته يُبدل عنوانه إلى «ولدي» بدلًا من «خلال أوروبا» الذي كان يعتزِم تسمية الكتاب به أملًا في تقديمه ككتابٍ سياحي يُهديه إلى زوجته احتفَاءً بزيارتهما لأقطار أوروبا شرقًا وغربًا. وقد تجلت

    شكلت كلمة «الموت» المِفْصَل في تعامل المؤلف مع كتابه، فجعلته يُهديه إلى ولده «ممدوح» الذي اختَطفه الموت، كما جعلته يُبدل عنوانه إلى «ولدي» بدلًا من «خلال أوروبا» الذي كان يعتزِم تسمية الكتاب به أملًا في تقديمه ككتابٍ سياحي يُهديه إلى زوجته احتفَاءً بزيارتهما لأقطار أوروبا شرقًا وغربًا. وقد تجلت ملكات محمد حسين هيكل الإبداعية حينما أشرك البلدان التي زارها في استحضار مأساة ولده؛ فيذكر مدينة ميلانو التي اسْتَرعَت انتباهه قبورها التي عُدَّت معلمًا فنيًا يبرهن على وجهٍ من وجوه الإبداع الإيطالي، ثم يعرض لنا مشاهد أخرى لبلدانٍ زارها وكأنه يتجول بعين السائح المستكشف، وقلب الأب الجريح، وقلم الأديب المبدع.

 

Customer Reviews

0
No ratings yet
Be the first to rate this product
Rate this product:

Sponsored products for you

×

Please verify your mobile number to complete your checkout

We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

+ Edit