Let us wish you a happy birthday!
Date of Birth
Please fill in a complete birthday Enter a valid birthday
×
Al-ontha Mesbah Al-kon Book by Muhyiddin Allathghani
49.00 SAR
  

Al-ontha Mesbah Al-kon Book by Muhyiddin Allathghani

49.00 SAR 

  - You Save -49.00 SAR
All prices include VAT  Details
Eligible for FREE Shipping on orders over 200.00 SAR Details
Category Type
Articles & Magazines
ISBN
978-9953-566-64-1
Author
Muhyiddin Allathghani
Publisher
Mdrek
Description:

ما بين الحرملك الذي لم تغلق قاعاته بعد، والحرية التي تلوح وتغيب كسراب مراوغ، كان الحب وسيظل أقوى أسلحة المرأة ونقطة ضعفها في الوقت ذاته، فسواء كان أخوياً أو أمومياً أو غير ذلك، فإنه يضعفها ويلهيها في أوقات كثيرة عن نفسها لكنها، وهنا روعة فضاء الأنوثة-تحيل الضعف إلى قوة وتراهن دائماً على انتصار الحب لقناعتها الدفينة بأنه مركز الكون، وبحضور التجدد والكيمياء السحرية التي تدخل في تركيب جميع ...

Ship to Riyadh (Change city)
Delivered within Tuesday, Jun 26 - Thursday, Jun 28 to Riyadh
Only 1 left in stock!

Condition:
New
Sold by:
ورقات (100% Positive Rating)

PRODUCT INFORMATION

  •  

    Specifications

    Category Type
    Articles & Magazines
    ISBN
    978-9953-566-64-1
    Item EAN
    2724332342277
    People
    Author
    Muhyiddin Allathghani
    People
    Publisher
    Mdrek
    Category Type
    Articles & Magazines
    ISBN
    978-9953-566-64-1
    Item EAN
    2724332342277
    People
    Author
    Muhyiddin Allathghani
    People
    Publisher
    Mdrek
    Languages and countries
    Book Language
    Arabic
    Read more
  •  

    Description:

    ما بين الحرملك الذي لم تغلق قاعاته بعد، والحرية التي تلوح وتغيب كسراب مراوغ، كان الحب وسيظل أقوى أسلحة المرأة ونقطة ضعفها في الوقت ذاته، فسواء كان أخوياً أو أمومياً أو غير ذلك، فإنه يضعفها ويلهيها في أوقات كثيرة عن نفسها لكنها، وهنا روعة فضاء الأنوثة-تحيل الضعف إلى قوة وتراهن دائماً على انتصار الحب

    ما بين الحرملك الذي لم تغلق قاعاته بعد، والحرية التي تلوح وتغيب كسراب مراوغ، كان الحب وسيظل أقوى أسلحة المرأة ونقطة ضعفها في الوقت ذاته، فسواء كان أخوياً أو أمومياً أو غير ذلك، فإنه يضعفها ويلهيها في أوقات كثيرة عن نفسها لكنها، وهنا روعة فضاء الأنوثة-تحيل الضعف إلى قوة وتراهن دائماً على انتصار الحب لقناعتها الدفينة بأنه مركز الكون، وبحضور التجدد والكيمياء السحرية التي تدخل في تركيب جميع معادلات الوجود.

    لقد كان الحب والحرية والحنان منذ عصر الكهف إلى عصر الفضاء ورغم قسوة الحرملك وتعدد أشكاله واختلاف سجن بنائيه ومنظّريه وسجّانيه، ظلت المرأة تغدق الحب، وتفيض بالحنان وتقاتل في سبيل التحرر، والتقدم، وتجميل وجه الحياة.

    ضمن هذه المناخات يحاول الكاتب رصد هذه الأوديسة النسائية وتجلياتها في الأدب والسياسة والإعلام والتاريخ والفكر متتبعاً إياها من خلال الشخصيات التي ساهمت تراثاً ومعاصرة في تقديم إضافات ثرية ومميزة لتدعيم أعمدة فضاء الأنوثة، متوقفاً عند كتب وكاتبات، وروايات وروائيات، ومتعرضاً لأشهر معارك النسوية العربية والدولية، دون نسيان الرموز الكبرى وإنجازاتها وتجليات الأنوثة الأسطورية والواقعية في المخيلة والفنون هذا وقد كان للنساء النادرات وللظواهر التي رافقت مسيرة تحرر المرأة شرقاً وغرباً النصيب الأوفى في فصول هذا الكتاب

 

Customer Reviews

Sponsored products for you

×

Please verify your mobile number to complete your checkout

We will send you an SMS containing a verification code. Please double check your mobile number and click on "Send Verification Code".

+ Edit